كيف تتصرف مع عميلك الغاضب #تجربة_عملية

مقولات مثل “العميل هو الملك”، و”العميل دائمًا على حق”، والإحصائيات التي تُشير أنّ العميل الراضي يخبر في المتوسط ثلاثة أفراد آخرين عن المنتج لإقناعهم بشراء المنتج بصورة تلقائية، تجعلني مهتمًا بالبحث حول كيفية التعامل مع العملاء. اليوم أشارك معكم في هذا المقال تجربة حقيقية خضتها مع عميل غاضب، أتناول بها تفاصيل التجربة، وكيف تعاملت مع الأمر. متابعة قراءة كيف تتصرف مع عميلك الغاضب #تجربة_عملية

عقلية تحليل الفشل: أهم مهارة للمستقلين

مساء الخير جميعًا. قبل أن نبدأ، أود التنبيه على أنّ هذه التدوينة ستُحدَّث باستمرار. فضَّلتُ نشرها الآن والتعديل عليها لاحقًا؛ حتى يتثنّى لي معرفة آراء الناس حول الموضوع وإضافة القَيِّم منها فيما بعد. الآن، لنبدأ على بركة الله. عندما بدأت العمل على منصات العمل الحر، وجدت صعوبة بالغة تمثلت في تنافسي مع مستقلين آخرين يمتلكون خبرات تفوق خبراتي بمراحل ناهيك عن التقييمات الإيجابية التي تعزز … متابعة قراءة عقلية تحليل الفشل: أهم مهارة للمستقلين

قل وداعًا للخيانة وخيبات الأمل العاطفية.. أنت في حضرة الذكاء الاصطناعي!

مؤخرًا، بدأ الباحثون في تدريب أنظمة الذكاء الاصطناعي على استشعار العلاقات العاطفية باستخدام المراقبة الهاتفية المتطفلة. لتتمكّن تقنيات الذكاء الاصطناعي من إخبارك بمدى مناسبة صديقك الحالي لك، واحتمالية أن تُكملا معًا، قبل فترة طويلة من أن تدرك ذلك. تقول بريت داوسون، كاتبة هذا المقال: “على غير المعتاد، أنا لست مستغربة من استخدام الذكاء الاصطناعي لأغراض العلاقات العاطفية. بالعودة إلى الخلف قليلًا، تحديدًا في عام 2019، … متابعة قراءة قل وداعًا للخيانة وخيبات الأمل العاطفية.. أنت في حضرة الذكاء الاصطناعي!

كيف يستغل روّاد الأعمال قوة شبكات التواصل الاجتماعي؟

تُغيّر التكنولوجيات الاجتماعية من سلوك المستخدمين، لذلك يجب على رواد الأعمال التكيف بسهولة مع الشبكات الاجتماعية المبتكرة واستخدامها في توسيع أعمالهم وكسب عملاء جدد. ومن خلال دراسة استكشافية أُجريت من قبل علماء رومانيون، تم تجميع البيانات من خلال استبيان منظم تم تعبئته من قبل كل من يشغل منصب إداري في مجموعة من الشركات، التي تعمل في صناعات مختلفة، لرصد الاختلافات في استخدام المنصّات الاجتماعية على … متابعة قراءة كيف يستغل روّاد الأعمال قوة شبكات التواصل الاجتماعي؟

عامل مهم في نمو الشركات الصغيرة والمتوسطة SMEs

المنشآت الصغيرة والمتوسطة (SMEs) تلعب دورًا رئيسيًّا في التنمية التدريجية للاقتصادات النامية والناشئة، وتعتبر حلولًا طويلة الأجل لقضايا البطالة والحد من الفقر. ومع ذلك، تحارب هذه المُنشآت للبقاء والتطوّر نظرًا لتحديات صغر الحجم والموارد المحدودة، والتي غالبًا ما تكون عقبة أمام نموّها. الغريب حقًا بشأن مفهوم “نمو الشركات” أنّه حتى اليوم لا يوجد إجماع حول ماهية “النمو”. حيث أظهرت دراسة بحثية حديثة، قامت بها الباحثتان … متابعة قراءة عامل مهم في نمو الشركات الصغيرة والمتوسطة SMEs

كيف تساهم الجامعات في تطوير مهارات رواد الأعمال؟

شهدت حركة ريادة الأعمال، في العشرين سنة الماضية، نضجًا كبيرًا. وأصبحت الدول تتنافس في تنمية رأس مالها الريادي، وازداد حرصها على تصميم وتطوير تقنيات حديثة لتنمية معارف مواطنيها الريادية ليكونوا أكثر ميلاً لإطلاق الأعمال الحرة وأعمال تجارية خاصّة بهم، حيث غَدَا معدّل نضج ريادة الأعمال هو المعيار الذي يُقاس من خلاله تقدُّم الدول. هذا التسارع غير المعهود على المشهد الريادي في المنطقة يدعو للتساؤل حول … متابعة قراءة كيف تساهم الجامعات في تطوير مهارات رواد الأعمال؟

كيف تحوّل خدماتك المصغرة إلى منتجات رقمية ناجحة؟

يجب على العامل الحر تجاوز مرحلة بيع مهاراته وخدماته كمنتج رئيس، والبدء بإنشاء منتجات رقمية حقيقية تُباع عدة مرات دون الاعتماد عليه لإنجازها في كل مرة.

فكيف يمكن تحويل الخدمة إلى منتج رقمي؟ متابعة قراءة كيف تحوّل خدماتك المصغرة إلى منتجات رقمية ناجحة؟

روتيني اليومي في الحرب!

مساء الخير، آمل أنكم بخير حال، سالمين غانمين. لم أجد عنوانًا مناسب لهذه التدوينة أفضل من المكتوب، وهو حقيقي جدًا غير مبالغ فيه رغم أنه يبدو تهكمي. فكما تعلم، قرر الجيش الإسرائيلي قبل ساعات شن حرب على مدينتي غزة دون سابق إنذار، ليحصد حتى اللحظة أكثر من 15 شهيد و100 جريح في أقل من 24 ساعة. حسنٌ، لم أنوي كتابة هذه التدوينة لوصف الحرب، رغم … متابعة قراءة روتيني اليومي في الحرب!

استخدام الذكاء الاصطناعي في صناعة الأدوية.. كارثة تُهدد الوجود‼

في السنوات الأخيرة الماضية، بدأ بزوغ نجم وظهور شركات صناعة الأدوية التي تعتمد على التقنيات الناشئة، مثل البيانات الضخمة والذكاء الاصطناعي، في عملياتها ونماذج عملها التشغيلية. على سبيل المثال، شركة موديرنا، التي طوّرت أوّل لقاح ضد فيروس كورونا المستجد عام 2021، تصف نفسها بأنّها شركة تكنولوجيّة تصادف أنّها تعمل في مجال علوم الأحياء، وتقوم على فكرة “مصنع الذكاء الاصطناعي” كليًا. وعلى الرغم من كلّ الفوائد … متابعة قراءة استخدام الذكاء الاصطناعي في صناعة الأدوية.. كارثة تُهدد الوجود‼

تجربتي في مجتمع رديف للكتّاب

مضى ما يُقارب العام على محادثتي الأولى مع الكاتب والمترجم يونس بن عمارة حينها كنت متابع ومُعجب بالمحتوى الذي يصنعه. أقدمت على مراسلته بغرض الاستفسار عن مواضيع حول الكتابة وصناعة المحتوى. وأجاب يونس على كلّ أسئِلتي دون مقابل ودون أن يعرفني حتى. وفي بداية العام الماضي، علمتُ بمشروع يونس القادم: “مجتمع رديف الرقمي“، وبعد أن تعرّفت على ماهية المجتمع ومميّزاته، ولثقتي بأنّ ما يصنعه يونس … متابعة قراءة تجربتي في مجتمع رديف للكتّاب

صناعة المحتوى حول الألعاب ليست بالأمر السهل.. عدد ساعات عمل مهيب!!

هل سمعت من قبل عن الأرقام الضخمة التي يجنيها منشئو المحتوى على منصات التواصل الاجتماعي؟ هل تحلُم في البدء في هذا المجال لاعتقادك أنّه لا يتطلّب مجهودًا كبيرًا وأنّ كلّ ما في الأمر هو الجلوس أمام الحاسوب والبدء في ممارسة لعبتك الإلكترونية المُفضّلة؟ هل الأمر بتلك السهولة حقًا؟ في هذه التدوينة سأتحدّث عن عدد الساعات التي يقضيها صانع محتوى خبير في عمله، وكم يتقاضى مقابل … متابعة قراءة صناعة المحتوى حول الألعاب ليست بالأمر السهل.. عدد ساعات عمل مهيب!!